2006-12-30

ما أَنْذَلَهُمْ ومَا أحْقَرَنا


جُحَا.كُمْ حزين ليس بسبب موت صدام لأنّه كإنسان فهو في كل الأحوال ‏مَائِت، سواء اليوم أو غدا أو بعد غد، وليس لأنه أُعدم شنقًا، لأنّه هو ‏نفسه أَعْدَم ما شاء له من مواطنيه.. جُحَا.كُمْ حزين لأنّ من أعدمه هو ‏نفسه يستحق الإعدام.. ‏
جُحَا.كُمْ حزين لأنّ من قام بتنفيذ حُكم الإعدام من العراقيين توهّموا ‏وأوْهَموا الكثيرين أن حُكم الإعدام هو حُكْم عراقي مائة بالمائة، بينما هو ‏حُكم محتل، نفّذه أعوان محليون اختيروا لهذا الدور.. حتى الجلادين كانوا ‏مغطيين رؤوسهم كأي مرتزقة ولو كانوا ينفذون إرادةَ شعبِ حر لَما ‏احتاجوا إلى ذلك.. ‏
جُحَا.كُمْ حزين لأن المحتل قرَّرَ دفنَ خفايا الأنفال وحلبشة والانتفاضة ‏الشعبانية بدفن صدام الذي كان سَيُعَرّي تواطُؤَ المحتل وحلفائه، عَرَبًا ‏وغَرْباً، معه في تلك الجرائم.. جُحَا.كُمْ حزين لأن توقيت تنفيذ الإعدام ‏اختير قصدا في هذا اليوم الذي يحتفل فيه المسلمون السنة بعيد الأضحى ‏بينما يحتفل به شيعة العراق غدا الأحد، والفتنة الطائفية واضحة في هذا ‏الاختيار الزمني تماما مثل ما هي واضحة في مكان تنفيذ حكم الإعدام ‏وهو حي الكاظمية الشيعي..‏
جُحَا.كُمْ حزين لأن طغاتنا الذين أنجبناهم بتلقيح أنبوبي من أقوياء العالم، ‏لا حول ولا قوة لنا أمامهم في حياتهم وكذلك في مماتهم.. جُحَا.كُمْ حزين ‏لأنّنا شعوبٌ قادرة على تحمل الطغيان وعاجزة عن إزالته، شعوب ‏قاصرة، أعيادُهَا مآتم ومآتمها أعياد.. شعوب احتضار واغتيال، شعوب ‏موت..‏
جُحَا.كُمْ حزين لأنه كالعادة سكت زعماء العرب عن قول شيء ما حول ‏مصير زميلهم في الزعامة والطغيان. وتركوا أسيادَهم وآخرين في الغرب ‏يتكلمون بدلا عنهم، ولكن ما عساهم أن يقولوا؟ إن استنكروا، خالفوا ‏أوامرَ أسيادهم وإن هلّلوا يكونوا أدانوا أنفسَهم.. دَعْكُم من طاغية ليبيا، ‏الوحيد الذي تكلّم وقرّر الحِداد لأيام ثلاثة، فغايته واضحة وهي بعد أن ‏غاب منافِسه العراقي ها هو يستعد لاكتساب ود الجماهير العربية الغفيرة ‏والغفورة، بعد أن انبطح عارياً أمام أسياده.‏
ما أنذل أقوياء العالم اللاعبين بمصائرنا كيفما شاءوا وشاءت لهم ‏مصالحهم.. وما أحقرنا في عجزنا عن إنجاب قيادتنا من صُلبنا وعن ‏إزالتها حين نشاء وكما نشاء وليس كما يشاء هؤلاء..‏
عيد بأية حال عدت يا عيد..‏
سحقا للجميع وأنا منهم..‏
جُحَا.كُمْ

هناك 9 تعليقات:

بعدك على بالى يقول...

ياااااااااه وجعتنى اكتر مانا موجوعه، كلنا سواء بسبب الخاص او العام

لا استطيع ان امنعك من الحزن ولا احد فى تصورى قادر على ذلك ، غير اننا كشعوب لانستحق أن تحزن علينا "‏لأنّنا كما أشرت شعوبٌ قادرة على تحمل الطغيان وعاجزة عن إزالته، شعوب ‏قاصرة..عاجزة قهرا، عمدا لم اعد اعرف ، فهل تعرف؟؟

هون عليك ياعزيزى جحاكم فنحن فى زمن البيع والمساومه ولا عزاء لنا

تحياتى

Butterfly يقول...

http://butterfly2004.spaces.live.com/blog/cns!6ACE551846AEACEE!677.entry

بندر يقول...

خليها على الله يا شيخ
كما قال أول المعلقين هنا ..
لا عزاء لنا ..

كل عام و أنتم بخير

ano0os يقول...

فعلا سحقنا لنا

eldoctor يقول...

للاسف انه لم ستكمل محاكمته .. لان ما خفى كان أعظم ..
و لكن الرسالة التى ارسلها الجلاد .. لكل زعيم عربى .ز هى أن لا تترك معارضا واحد يمكن أن يأتى يوما و يحاكمك...
للاسف ان العراق ستتجه الى التقسيم بعد هذه المسخرة الطائفية ...

الإمبراطور سنبس يقول...

أنا ايضاً حزين على حال العراق .. حاله أمس و حاله اليوم !!

ولكني فرح جِداً لأن صدام ذاق مِنْ نفس الكأس أخيراً .. ولو أَنهُ لَم يذق ولو واحد بالمئة مما أذاقه الناس إلا أن هُناك أعين قد قرت و هناك نفوس مظلومة تستطيع أن تنام الآن في قبورها مرتاحة ..

جُحَا.كُمْ يقول...

إلى بعدك على بالي
قال شاعر عربي ذات قصيد: "كيف أصنع منكم غيركم؟" وهو السؤال الذي يطرحه جُحَا.كُمْ باستمرار ويسبب له حزنا مزمنا..الذي هو حزننا المشترك.
بكل مودتي
جُحَا.كُمْ
------

إلى باترفلاي
يا فراشة البحرين كيف استطعت أن تجعلي من جُحَا.كُمْ بستانا ومن تدوينته زهرة ومن محتواها رحيقا... شكرا على هذا العناء الجميل
جُحَا.كُمْ
------

إلى بندر
يا بني "خليتها على الله" منذ زمان وهكذا فعل الجميع والنتيجة هو أن مسلسلنا المأساوي صار مكسيكيا من حيث عدد حلقاته..
جُحَا.كُمْ
------

إلى أناووس
ولهم أيضا..
ومرحبا بزيارتك
جُحَا.كُمْ
------

إلى ألـ دكتور
يا دكتور تخوفك في محله وأنا حزين بسبب ذلك أيضا وبالخصوص..
وشكرا على الزيارة
جُحَا.كُمْ
------

إلى الامبراطور سنبس
كيف يصدر منك مثل هذا الكلام وأنت امبراطور؟
ومع ذلك مرحبا بزيارتك الامبراطورية.
جُحَا.كُمْ

الإمبراطور سنبس يقول...

جُحا.كم

لأن أهلي تألموا بسببه .. هذا و أنا لَستُ عراقياً .. فما بالك بأهل العراق ؟

حقيقةً أعجبني تقبلك للرأي الآخر .. هذا زادني احتراماً لـ " جُحا.كُم " أو جُحا.نا

غير معرف يقول...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘